التحري موقع متخصص بقضايا الناس

أخبار الساعة


مشاهير

مي حريري تفجّر أسرارها مع الموسيقار الراحل ملحم بركات

مي حريري اسم ارتبط باسم الموسيقار الكبير ملحم بركات منذ لحظة رقصت فيها على الطاولة في سهرة للراحل، فدعاها الى المسرح وأصبحت زوجته، غرامٌ فتّاك جمع بينهما، طلاقٌ جنوني لا بل 3 طلاقات لم تفرّق بينهما، حتى الموت لن يفرّق بينهما فقد جمعهما ملحم جونيور، هكذا حلّت الفنانة مي حريري ضيفةً على برنامج "لهون وبس" من تقديم الإعلامي هشام حدّاد في حلقة غير متوقعة وحوار غير متوقّع حيث فجّرت مي أسرار علاقتها مع الموسيقار الراحل ملحم بركات وعائلته ووجّهت رسائل مبطّنة لكل من سيعترض طريق ابنها ملحم جونيور، بموافقة ورضى الموسيقار الراحل.

"كنت أتمنى لو الموسيقار الراحل أوصى بكل إرثه للجمعيات الخيرية والمحتاجين عوضاً عن أن يوصي به لورثته، لكانوا ترحّموا عليه ودعوا لراحة نفسه"، هذا ما تمنّته مي حريري نتيجة الوضع السائد بين ورثة الموسيقار الراحل، وهذا أول تصريح مبطّن يشرح الحالة المتأزمة القائمة بين الورثة، أمّا الرسالة المبطنة الأخرى التي وجّههتها عندما صرّحت بأن الموسيقار الراحل كان يعيش مع ملحم جونيور آخر 3 سنوات من عمره، لتكشف من خلالها عن حب الموسيقار لابنه وتعلّقه به وكأنها توجّه رسالة الى أبناء الموسيقار الراحل بأنه أخوهم برضى الموسيقار متمنية على الإخوة أن لا يتفرّقوا كما أراد الموسيقار الراحل، مندّدة بأن كل من يتعرّض لابنها ستكون له في المرصاد وستحمي ابنها منه، أما الرسالة الأخرى فجاءت حول الصراع على المال حيث قالت "لا أحد يأخذ معه شيئاً، ملحم رحل ولم يأخذ معه شيئاً، والمال لا يشتري السعادة وأهم شيء في الحياة هو العائلة وأنا أريد جمع العائلة مثلما أراد أبو مجد"، كما وجّهت رسالة مبطنة إلى صديقه نزار فرنسيس بأن ليس له الحق في التدخل بأي شيء فهو كان صديق الموسيقار فقط والموسيقار رحل والموضوع في يد أولاده فقط حتى هي ورندة ليس لهما الحق في التدخل بين الأشقاء.

تقول مي حريري إن الإعلام أخطأ عندما تناول صراع الورثة ونشر الخلافات العائلية، فهي والموسيقار لطالما حرصا على عدم نشر خلافاتهما الى العلن، لطالما أراد أبو مجد التكتّم على أسرار حياته الشخصية بين العائلتين، ولا سيّما أن أغنياته فضحت أسراره فكانت أعماله تفضح ما في قلبه نحو مي عندما غنّى لها "ولا مرّة كنّا سوى" وهي أولى أغانيه لها بعد زواجهما في شهر 8 عام 2002، ثمّ غنّى لها "ارجعيلي" بعد أسبوع من طلاقهما الأول وكانت من كلماته وألحانه، وأغنية "كيف بتبعدي عني" و"مشيت بطريقي" و"كل اللي بشوفك بحبك" كلها أغانٍ غناها الراحل لمي حريري فضحت حبّه لها وحرقة قلبه على طلاقها، أما مي حريري فأخذت منه "حبيبي إنتَ" لتغنّيها له، وبجملة واحدة عبّرت "ما فعله الموسيقار الراحل لمي حريري لم يفعله إنسان، والحب والغرام الذي أحبه الموسيقار لمي لم يعرفه ولم يعشه أحد، وأنا نادمة لأنني طليقته، نادمة لأنه خلال محنته وألمه وموته لم أكن زوجته، أنا ذرفت دماً على موت الموسيقار ملحم بركات".

وبسؤال هشام ما الخطأ بحق جونيور أجابته "كله خطأ بخطأ ضد جونيور" وأضافت "أنا لم أكن أعلم بأن الحلقة ستتناول هذا الموضوع وبأنك ستوجه لي كل هذه الأسئلة، فهناك دعاوى قضائية وأنا لا أريد أن أصرّح بأشياء خارج المسار القانوني" وأضافت "لو كان الموسيقار حيّاً يُرزق لكان دعس برجليه كل الدنيا وكل العالم وأولاده الذين لم يكونوا يجرؤون على رفع رؤوسهم بوجهه" مضيفة "ما أعرفه من أسرار عن الراحل وعائلته لا أحد يعرفها"، وصرّحت بأن الموسيقار عندما أرسل بطلبها الى المستشفى كان خائفاً على نفسه وعلى جونيور وطلب منها أن تنتبه إلى جونيور وتجمع الأشقاء وهذا ما ستفعله لأن هذا ما أراده أبو مجد، واعترفت مي بأن أبو مجد كان قطعة من قلبها، صحيح أنها كانت طليقته ولكنها كانت صديقته وملجأه الوحيد عند أيّ شيء وكل شيء لدرجة أنها كانت تشكّل عقدة عند الطرف الثاني، كما كان هو ملجأها ومرجعها وصديقها وكل حياتها وعوّض عنها غياب أهلها، كما اعترفت مي بأنها ربّت ابنها 19 عاماً وصرفت عليه من دون أن تطرق باب أبو مجد طلباً للمال.

كشفت مي حريري أنها تحب الحياة والسفر والبذخ من أجل سعادتها وقالت "عندما أختفي هذا يعني أن ليس لديّ المال"، فهي لا تحبّ أن تجمع المال في البنوك، كما كشفت أنها خضعت لعملية تجميل الأنف وبعض العمليات في جسمها كسائر النساء اللاتي يردن أن يحافظن على جمالهن، وصرّحت بأنها تعمل على تحسين نفسها لغوياً فمن المهم أن يعرف الانسان نقاط ضعفه ويحسّنها، كما كشفت أنها لن تتزوج ثانية بل تحوّل حبها الى ولديها اللذين يعيشان معها، أما بالنسبة لحياتها العملية فكشفت مي أنها لا تحب التمثيل علماً بأنها قبل أحداث مصر كانت قد اتفقت مع السبكي على المشاركة في مسلسل وقبضت عربوناً 60000$ ولم ترجعه عند إلغاء العقد، كما كشفت أنها صوّرت حلقة Pilote من برنامج الواقع Reality Show مع النجمة العالمية ليندسي لوهان غير أنها لم تكن بالمستوى المطلوب فألغِي البرنامج.

أما مي فهي ناشطة على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام تشارك متتبّعيها بكل حالاتها، ونادراً ما تستعمل الفوتوشوب إن كان التعب بادياً عليها بشدّة.
حلقة مشوّقة لفتنا فيها هدوء مي حريري ولا سيّما أنها أرادت من خلالها أن تخبر الكثير عن علاقتها مع الموسيقار الراحل ملحم بركات، فكانت الحكايات تشعّ من بريق عينيها وكأنها أرادت أن تُخرج من قلبها الذكريات التي عاشتها مع الراحل ليعلم الملأ بعمق علاقتهما وغرامهما، ونذكر أن ملحم جونيور كان يرافقها في الاستديو، وختم الحلقة بكليب "ندمانة".
نواعم
2017 - كانون الثاني - 11

شارك هذا الخبر

المزيد من الأخبار

إيميه صياح تصدم جمهورها...وهذا ما كشفته!
إيميه صياح تصدم جمهورها...وهذا ما كشفته!
"فاليري أبو شقرا" تنضم لمسلسل الهيبة بجزئه الثاني!
"فاليري أبو شقرا" تنضم لمسلسل الهيبة بجزئه الثاني!
طارق سويد يخرج عن صمته: "ادهم بيك" لم يشبه النصّ الذي كتبته!
طارق سويد يخرج عن صمته: "ادهم بيك" لم يشبه النصّ الذي كتبته!
نوال الزغبي تعترف بمعاناتها من مشكلة صحية: "مش بإيدي"
نوال الزغبي تعترف بمعاناتها من مشكلة صحية: "مش بإيدي"
وفاة زوجة ممثل سوري بعد معاناة مع السرطان
وفاة زوجة ممثل سوري بعد معاناة مع السرطان
"طريق" يجمع نادين نجيم وعابد فهد!
"طريق" يجمع نادين نجيم وعابد فهد!