التحري موقع متخصص بقضايا الناس

أخبار الساعة


المحلية

الحريري لن ينتظر طويلاً.. وخياراته محصورة في اثنين

ذكرت صحيفة "الجمهورية"، أنه "عندما تشكلت الحكومة الحالية، كان هناك انطباع بأنها ستكون مختلفة عن غيرها، أولاً لأنها حكومة العهد الاولى وفق تصنيف رئيس الجمهورية، وثانياً لأنها أتت ترجمة لانتخابات نيابية تمّت على أساس النسبية للمرة الاولى، والأهم لأنّ المخاطر الاقتصادية والمالية التي تداهمها باتت تتطلب سلوكاً من نوع مغاير. لكنّ التجربة حتى الآن لم تكن لا على قدر التوقعات ولا على قدر التحديات".

وفي مقال للصحفي عماد مرمل، يشير، إلى أنّ "الخوف من الانهيار والافلاس يحضر في كل الادبيات السياسية هذه الايام، ويكاد لا يختلف اثنان على انّ لبنان يترنّح فوق حافة الهاوية، بعدما ضاق الخناق الاقتصادي والمالي عليه وتضاءل مخزونه الاحتياطي من أكياس المصل".

ولفت مرمل إلى أن "حكومة الانقاذ صارت بحاجة الى من ينقذها، وبدل ان تلتزم بشعار "هيّا الى العمل" إذا بها تنضمّ الى طابور العاطلين عن العمل. هكذا، أصبح مجلس الوزراء "خارج التغطية"، من دون ان تنفع لغاية الآن وساطة "عميد التسوياتط نبيه بري او حركة مدير "الامن العام" اللواء عباس ابراهيم في إعادة جمع الشتات ولَمّ الشمل المبعثَر.

وتابع، "الأكيد، انّ الخلاف حول إحالة ملف جريمة قبرشمون الى المجلس العدلي لا يمكن ان يبرر التشظّي الحاصل في الجسم الحكومي، فإمّا ان يتم التوافق على المرجعية القضائية الصالحة لتشريح هذا الملف، وإمّا ان يجري اعتماد خيار التصويت الذي وُجد أصلاً من أجل التعامل مع الحالات التي تستعصي على التوافق والتفاهم".

وتستغرب أوساط مؤيّدة لخيار "الإحالة" هذا التحسس الزائد من قبل البعض حيال الاحتكام الى المجلس العدلي، معتبرة انّ الواثق في البراءة لا يجب ان يعترض على الركون الى المجلس، بل ينبغي ان يكون متحمّساً أكثر من غيره لإحالة القضية إليه حتى تثبت براءته، إضافة الى انّ من شأن تلك "الإحالة" تحصين الاستقرار ومنع الفتنة وتبريد الانفعالات والمساهمة في عودة الطمأنينة الى الجبل.

هذا ويلفت المحيطون بالحريري الى انّ الخيارات ليست واسعة أمام المكونات السياسية في الحكومة، وهي محصورة في اثنين: الانتظام تحت سقف المؤسسات، او الذهاب الى المجهول.
الجمهورية
2019 - تموز - 10

شارك هذا الخبر

المزيد من الأخبار

مراد: دعونا لا نستغل الناس بمشاريع فتنوية فاشلة
مراد: دعونا لا نستغل الناس بمشاريع فتنوية فاشلة
وزير المال ينفي: لا علم لي بهؤلاء في "اوجيرو"
وزير المال ينفي: لا علم لي بهؤلاء في "اوجيرو"
بعد "حجب الثقة".. نداء عاجل من ريفي الى سياسيي طرابلس
بعد "حجب الثقة".. نداء عاجل من ريفي الى سياسيي طرابلس
مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء 16/7/2019
مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء 16/7/2019
"أجواء إيجابية" بخصوص عمل الفلسطينيين في لبنان
"أجواء إيجابية" بخصوص عمل الفلسطينيين في لبنان
حسون وصوما يستقيلان من مجلس بلدية بريح
حسون وصوما يستقيلان من مجلس بلدية بريح